النقل المدرسي بالمزيندة يصل الى الحل وهذه التزامات الجمعية والمستفيدين

1322 مشاهدةآخر تحديث : الأربعاء 16 نوفمبر 2016 - 10:37 مساءً
2016 11 16
2016 11 16

اخبار اليوسفية

وصل ملف النقل المدرسي بالمزيندة إلى الحل مساء اليوم في لقاء جمع أولياء وأولياء المنخرطين بالنقل المدرسي بجمعية المزيندة للتنمية الاجتماعية التي تدبر هذا الملف مند سنوات .

وجاء هذا اللقاء بحسب مسؤول في جمعية المزيندة لينهي الجدل والمشكل القائم حول النقل المدرسي بالقرية والتي عانت الجمعية معه كثيرا بسبب ضعف الموارد المالية واستغلال البعض له في مزايدات سياسية يضيف نفس المتحدث .

آباء وأولياء المنخرطين وبحسب تصريح مصدرنا وفي اللقاء الذي جمعهم هذا المساء بمكتب جمعية المزيندة، اعترفوا للجمعية والحوا عليها على الاستمرار في تدبير الملف وانهم كانوا خاطئين في الاحتجاج على الجمعية ،بعدما عرفوا معاناتها ،وبعدما توصلوا إلى أنها الوحيدة القادرة على تدبير هذا الملف، بعد ما تعذر على  المجلس الجماعي والعمالة إيجاد حل للملف وبعد تنصل فعاليات من المجتمع المدني .

اللقاء بعد نقاش واعتراف من الطرفين بالمشاكل الحقيقية التي يعرفها النقل المدرسي وبعد ان كانت الجمعية على وشك توقيع إلغاء الشراكة مع مديرية وزارة التربية الوطنية باليوسفية تم الاتفاق بحسب مصدرنا على مايلي :

– استمرار الجمعية في تدبير ملف النقل المدرسي

– التزام الاباء واولياء التلاميذ بتادية الواجب في الوقت

– الالتزام بإلزام أبنائهم على الانضباط في الحضور في الوقت وعدم إثارة الشغب

– تنظيم لقاء دوري اوشهري للجمعية مع المنخرطين بالنقل المدرسي

– التزام الجمعية بالتوقيت العادي للنقل الذي يخدم مصلحة التلاميذ

– تحميلهم للمجلس الجماعي والإقليمي والجهوي والمكتب الشريف الفوسفاط المسؤولية في دعم هذا الملف لضمان الاستمرارية .

ملف النقل المدرسي بالمزيندة عرف طريقه الى الحل بعدما عرف في وقت سابق تعثرا تبعه احتجاج المنخرطين في مسيرة قاموا بها مشيا على الاقدام نحو عمالة الاقليم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.