حادثة سير خطيرة تودي بأستاذين وابنهما بطريق الشماعية

29993 مشاهدةآخر تحديث : الأحد 5 يونيو 2016 - 10:33 مساءً
2016 06 05
2016 06 05

عرفت الطريق الرابطة بين مدينة آسفي والشماعية اليوم الأحد بعد الزوال حادثة سير مفجعة ،ذهب ضحيتها أستاذ و زوجته و ابنهما الذي لم يتم عامه الثاني بعد. وفي التفاصيل ووفق مصادرنا ذكر أن سيارة الأستاذ كانت في مواجهة شاحنة قادمة من الاتجاه المعاكس على بعد كيلومترات من الشماعية عندما انحرفت الشاحنة فجأة لتصطدم بقوة بالسيارة وتجرها حتى جعلتها محشورة بين الشاحنة وشجرة على قارعة الطريق، مما لم يترك للأستاذ وزوجته وابنهما أي فرصة للنجاة.

هذا وقد أظهر الضرر الذي لحق السيارة هول الاصطدام وفضاعته. وقد خلف هذا الحادث حسرة وأسى في نفوس زملاء الأستاذ العاملين بم/م البلات، واسى كبيرا في نفوس الاستاذات والأساتذة العاملين بالمجموعة المدرسية القريبة من الشماعية والتي تعمل بها الأستاذة الهالكة .

ونظرا لهذا المصاب الجلل الذي هز كل من مدينتي الشماعية اليوسفية يتقدم طاقم جريدة اخبار اليوسفية لأسر الضحايا ولزملائها بالتعازي الحارة ضارعين الى الله يتغمد هم برحمته الواسعة.

20160605_150006 20160605_145856

*الصورة ماخودة من جريدة منار توداي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.